الرئيسية / معارض / مؤتمر تي. أو. سي الشرق الأوسط يعود إلى دبي في 2020 ويعقد خلال أسبوع الإمارات البحري في إطار معرض إكسبو 2020

مؤتمر تي. أو. سي الشرق الأوسط يعود إلى دبي في 2020 ويعقد خلال أسبوع الإمارات البحري في إطار معرض إكسبو 2020

يعود مؤتمر تي. أو. سي. الشرق الأوسط (TOC Middle East) من جديد إلى دبي هذا العام، حيث سيقام لأول مرة ضمن إطار أسبوع الإمارات البحري في مركز دبي للمعارض في إكسبو 2020 دبي، أكبر معرض على مستوى العالم.

وكجزء من محفظة مؤتمرات ومعارض تي. أو. سي العالمية التي تدعم الموانئ ومحطات السفن كعامل مساعد رئيسي للتجارة البحرية وسلاسل التوريد، سيجمع مؤتمر تي. أو. سي الشرق الأوسط بنسخته الخامسة ملاك البضائع وشركات النقل البحري والبري ومشغلي الموانئ وغيرهم من أصحاب المصلحة والجهات المعنية لمناقشة التحديات والفرص التي تواجه دول الشرق الأوسط وشركائها التجاريين الدوليين، بما في ذلك شبه القارة الهندية وأفريقيا. كما سيستضيف المؤتمر الموردين العالميين الرئيسيين للمعدات والبرمجيات والحلول الرقمية والأتمتة والحلول الذكية لعمليات الموانئ الحديثة ومحطات السفن واللوجستيات التجارية.
ويعد مؤتمر تي. أو. سي. الشرق الأوسط أحد الفعاليات الرائدة العديدة التي يتم تنظيمها خلال أسبوع الإمارات البحري، والذي تستضيفه سلطة مدينة دبي الملاحية. وتشمل الفعاليات الأخرى التي ستقام خلال الأسبوع، جوائز سيتريد البحرية في الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية وأفريقيا، وسيتريد ماريتايم الشرق الأوسط، وسيتريد الشرق الأوسط لتكنولوجيا السفن.

وشهدت منطقة الشرق الأوسط استثمارات كبيرة في مرافق الموانئ ومحطات السفن الجديدة والمُحدثة خلال السنوات الأخيرة، بما في ذلك تبني بعض من أحدث تقنيات الأتمتة والرقمنة في العالم. ومن المتوقع أن تكون أعداد الموانئ في جميع أنحاء المنطقة من بين الأسرع نمواً في العالم على مدار الأعوام القليلة القادمة وفقاً لشركة تحليلات السوق دروري (Drewry)، التي تتوقع نمواً بنسبة 5.1٪ في حجم تداول الحاويات في موانئ المنطقة من 69 مليون حاوية مكافئة في عام 2018 إلى 89 مليون حاوية مكافئة بحلول العام 2023.

ومن بين الموضوعات الرئيسية التي سيناقشها المؤتمر، استكشاف الآفاق الإقليمية لعمليات الموانئ وشبكات الشحن البحري والتجمعات البحرية، بما في ذلك الدور المتنامي للموانئ ومحطات السفن كمراكز لسلاسل التوريد واللوجستيات التجارية. ومنحت شركة تي. أو. سي مؤخراً جائزة أفضل مشغل للموانئ ومحطات السفن لموانئ أبوظبي، وذلك خلال حفل جوائز سيتريد ماريتايم في الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية وأفريقيا 2019.

وسيجمع مؤتمر تي. أو. سي. الشرق الأوسط أبرز مشغلي الموانئ ومحطات السفن لاستكشاف أحدث التقنيات وأفضل الممارسات التشغيلية، وأولويات التمويل وتطوير الأعمال. وكجزء من برنامج المؤتمر، سيكون هناك تركيز خاص على مبادرة حزام واحد، طريق واحد (OBOR)، وغيرها من الاستثمارات الحكومية في ممرات وتجمعات بحرية جديدة من المتوقع لها أن تغير مشهد التجارة العالمية.

وكما هو الحال مع جميع فعاليات تي. أو. سي خلال العام الجاري، سيكون مؤتمر تي. أو. سي. الشرق الأوسط 2020 منصة لاستكشاف الابتكارات التكنولوجية المتسارعة، بما في ذلك المنظومة الجديدة للشركات الناشئة، وتوسيع نطاق الأعمال، والحاضنات والمسرعات، حيث تسعى الصناعة البحرية إلى اعتماد حلول جديدة لتحقيق معايير الكفاءة البيئية، والطاقة النظيفة، ومراقبة سلسلة التوريد وكفاءة سير العمليات، والامتثال التنظيمي، والسلامة، والأمن وغيرها من القضايا الهامة في هذا المجال.
وقال بول هولواي، مدير الفعاليات في تي. أو. سي : إنه لشرف كبير لنا أن نقيم مؤتمر تي. أو. سي من جديد في منطقة الشرق الأوسط والانضمام إلى أسبوع الإمارات البحري. ونتطلع قدماً إلى تنظيم نقاشات تجارية وتقنية وفنية في منطقة لم نزرها منذ 4 سنوات. وجاء قرارنا بالعودة إلى المنطقة مدفوعاً بمطالب إعادة تنظيم هذا المؤتمر، خاصة من جانب العارضين الذين رحبوا بأخبار عودتنا من جديد إلى المنطقة. ويعد تنظيم المؤتمر مناسبة مثيرة على اعتبار أنه سيقام في موقع معرض إكسبو 2020 ، الذي يشكل منصة عالمية للابتكار والابداع العالميين.

شاهد أيضاً

دبي تستضيف (منتدى مراقبة الحركة الجوية) في نسخته الثالثة في العام 2020

سيحظى أصحاب المصلحة في صناعة المطارات بإضاءات حول التحديث والابتكار في مجال مراقبة الحركة الجوية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *