الرئيسية / شركات / “سايتكور” تقدم أول منصة شاملة للتجربة الرقمية المتكاملة
"سايتكور" تقدم أول منصة شاملة للتجربة الرقمية المتكاملة

“سايتكور” تقدم أول منصة شاملة للتجربة الرقمية المتكاملة

“سايتكور” تقدم أول منصة شاملة للتجربة الرقمية المتكاملة
إننا في “سايتكور” نرى أن هذه البيئة هي في الواقع فرصة للعملاء من المؤسسات لتحقيق قفزات

قد لا تتكرر فيما يتعلق بالتواصل الإنساني واكتساب العملاء والولاء للعلامة التجارية،

وهذا ما دفع “سايتكور” إلى بناء أول منصة شاملة للتجربة الرقمية المتكاملة،

قائمة على مبدأ تقديم البرمجيات كخدمة، لإثراء الفنون والعلوم الحديثة القائمة وراء كسب علاقات العملاء

من خلال التجربة، وجعل الموافقة على مشاركة البيانات مجرد مسألة ثانوية

كما تنسجم منصة “موسند” بشكل مثالي مع منتجات “سايتكور” الأساسية الرائدة في القطاع،

وتساهم في إنشاء قوة التخصيص لدى المؤسسات الحديثة. وستعمل مزايا أتمتة التسويق الحديثة لهذه المنصة

بجانب مزايا تفاعل العملاء المدعومة بالذكاء الاصطناعي على تعزيز قدرة “سايتكور” على إحداث التحوّل

في تجربة العملاء عبر رعايتهم وزيادة التفاعل معهم عبر جميع القنوات. ومن شأن تكامل هذه المنصة

مع منتجاتنا التسهيل على الجهات العاملة في مجال التسويق عملية نشر الحملات الترويجية وقياسها

وأتمتة سير العمل على امتداد رحلة العميل، ما يساهم بدوره في تغيير قواعد اللعبة لغالبية العلامات التجارية

التي لم تستعدّ بعد لمفهوم التسويق الذي يتماشى مع دورة الحياة.

 

ابرام “سايتكور” اتفاقًا نهائيًا للاستحواذ على “موسند”

إنني فخور بإطلاعكم اليوم على أخبار إبرام “سايتكور” اتفاقًا نهائيًا للاستحواذ على “موسند”، وهي منصة مبتكرة

لأتمتة التسويق وإدارة الحملات تعتمد عليها مجموعة متنوعة من العملاء البارزين، بينهم “دومينوز” ومجموعة

“إنترببلك” و”سيفورا”. وتعد عملية الاستحواذ جزءًا من خطة النمو الطموحة المستمرة التي تقودها “سايتكور” بقيمة

1.2 مليار دولار، ومن المتوقع أن تنتهي إجراءات الاستحواذ بحلول نهاية مايو الجاري.

 

 

وبالرغم من أن هذا يعد تطورًا مثيرًا لشركة “سايتكور” وعملائها، يجدر بنا الإشارة إلى التوجهات الواسعة في

شأن الخصوصية، والتي تبدأ باللوائح التنظيمية الجديدة على مستوى العالم وتشمل التشديد في إعدادات

التطبيقات من قبل شركات مثل “أبل” ومتصفحات الإنترنت التي تزيل ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) للجهات

الخارجية، وهي التوجهات التي يبدو أنها لا تفضل التخصيص المستند إلى البيانات.

 

 

إنها مفارقة العصر الحديث: فالمستهلكون يتوقعون من العلامات التجارية أن تلبي احتياجاتهم بوصفهم أفرادًا مميزين،

كما تتيح لهم تجربة متسقة في كل مكان وتكافئ الولاء بشكل أعمق، ولكنهم في الوقت نفسه،

يريدون الخصوصية أولًا وفرض مزيد من آليات التحكم في البيانات، وتقليل الالتباس الحاصل في كيفية استخدامها،

ووضع حدّ للاستهداف المخيف والمراسلات المشوهة خوارزميًا التي لا تحبها سوى الروبوتات الرقمية!

 

 

هذه الخطوة ملائمة بطريقة فريدة لمساعي “سايتكور” لإنجاز هذه المهمة. ومن هنا فإن منصة بيانات العملاء

الخاصة بـ “بوكس إفر” Boxever، التي صُمّمت منذ فترة طويلة لاكتساب العملاء والتفاعل معهم،كما  تسهل على

العلامات التجارية تحديد الأشخاص في عالم لا يحتوي على ملفات تعريف الارتباط، كما تساعد المنصة السحابية

الأصلية “موسند” الفِرق على سرعة التحرك للاستفادة من تلك البيانات بطرق متطورة، لذا فإن هذه المنصة تضمن

تجربة رائعة عبر جميع نقاط التماس مع العملاء، بدءًا من المحتوى الجميل وصولًا إلى بوابة التجارة الإلكترونية الأفضل

في فئتها؛ Four51.

 

شاهد أيضاً

تيري نيكول :تبرهن مجموعة المالكي ومجموعة مانتراك ومجموعة سيرا عن ريادة المنطقة للابتكارات الرقمية

تيري نيكول :تبرهن مجموعة المالكي ومجموعة مانتراك ومجموعة سيرا عن ريادة المنطقة للابتكارات الرقمية

تيري نيكول :تبرهن مجموعة المالكي ومجموعة مانتراك ومجموعة سيرا عن ريادة المنطقة للابتكارات الرقمية قال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *