الرئيسية / شركات / بريجستون: إدخال الرقمنة في عملية تطوير الإطارات
بريجستون

بريجستون: إدخال الرقمنة في عملية تطوير الإطارات

التزمت بريجستون بالاستثمار في الممارسات الخضراء في تطوير هذه المنتجات،وهو ما أثبتته الشركة خلال العام الماضي.

 

وتمثل تقنية النمذجة الافتراضية مستقبل تطوير الإطارات لدى الشركة،وهي تستخدم هذه التقنية بالفعل اليوم،

كما تسمح هذه التقنية لبريجستون من إنشاء مثيل رقمي للإطار خلال مرحلة التطوير،

ما يقلل من عدد النماذج الأولية للإطارات – وبالتالي المواد الخام- اللازمة،

ويقلل من وقت تطوير المنتج بنسبة تصل إلى 50%.

وبفضل تطوير “بريجستون” المستمر وتطبيقها للتكنولوجيا في العام 2020،

تم استخدام إطارات تجريبية بنسبة 20% في مرحلة تطوير الإطارات الأصلية في أوروبا والشرق الأوسط والهند وأفريقيا من العام 2019،

ونتيجة لاستخدامها تقنية النمذجة الافتراضية وارتفاع معدل الاختبارات الداخلية،

خفضت “بريجستون ” فترة اختبارات أسطولها للمنتجات الأصلية بنسبة 25% في الفترة بين 2019 و2020.

 

وبالإضافة إلى إدخال الرقمنة في عملية تطوير الإطارات، تلتزم بريجستون أيضاً بتحسين الأداء المستدام لإطاراتها.

ونظراً للجهود المستمرة في هذا المجال وتطوير تقنيات الإطارات المبتكرة،

خفضت الشركة بشكل كبير من حجم المواد الخام المستخدمة في كل منتج.

وشهدت كافة إطارات “بريجستون” الأصلية لفصل الصيف وكافة الفصول،

والتي تم إطلاقها في السوق خلال العام الماضي انخفاضاً بمتوسط 10% تقريباً في كتلتها، مقارنة بنفس المنتجات المنتجة منذ العام 2019.

 

حيث حقق قسم المعدات الأصلية لدى بريجستون أوروبا والشرق الأوسط والهند وأفريقيا (Bridgestone EMIA) نجاحات جديدة في العام 2020،

لتواصل الشركة بذلك تعزيز مكانتها كموفر رائد للحلول المستدامة.

 

وعملت بريجستون باستمرار على تطوير قسم المعدات الأصلية في السنوات الأخيرة

باعتبارها شريكاً موثوقاً لأبرز شركات تصنيع السيارات في العالم، وبفضل تميزها في مجال الابتكار ومرونتها وخبرتها الواسعة.

ومع التزامه الدائم بالمضي قدماً، طرح قسم المعدات الأصلية لدى بريجستون أوروبا والشرق الأوسط والهند وأفريقيا في العام الماضي ما يزيد على 80 من تجهيزات المعدات الأصلية لـ 13 شركة مصنعة للسيارات،

بما فيها مرسيدس و بي. أم. دبليو  و آودي ، وعبر أكثر من 30 طرازاً مختلفاً من السيارات.

 

وانطلاقاً من حرص بريجستون وقسمها للمعدات الأصلية على تشكيل مستقبل التنقل حيث كان محور التركيز الأول في 2020،

ومن خلال تقنية النمذجة الافتراضية للإطارات (Virtual Tyre Modelling)،

استطاعت الشركة تقليل عدد النماذج الأولية للإطارات والحجم الكلي للمواد الخام المستخدمة في مراحل الاختبار،

في حين تم استخدام تقنية إنلايتن (ENLITEN) الثورية وخفيفة الوزن لأول مرة في طراز “فولكس فاغن الكهربائي بالكامل آي. دي3 (ID.3)،

وتم تصميم حوالي 30% من تجهيزات المعدات الأصلية من بريجستون على مدار العام حصرياً للسيارات الكهربائية،

 شهد العام الماضي العديد من ابتكارات بريجستون المستدامة على صعيدي الإنتاج والمنتجات

 

كما حافظت “بريجستون”، التي تم اختيارها من قبل أبرز شركات تصنيع السيارات في العالم لتميز إطاراتها المصممة خصيصاً لتعزيز أداء السيارات،

على مكانتها كخيار مفضل لشركات “بي. أم. دبليو” و”آودي” و”سيات” و”تويوتا”،

مع استمرارها كمزود إطارات رئيسي لشركات تصنيع السيارات، بما فيها “فولكس فاغن” و”سكودا” و”مرسيدس”.

 

وكان أكثر من 60% من منتجات المعدات الأصلية الجديدة لشركة “بريجستون”،

التي تم إطلاقها في العام الماضي من ضمن قطاع المنتجات من قياس 18 بوصة فما فوق،

ما يعكس الطلب المتنامي للعملاء على الإطارات من الأحجام الكبيرة.

 

ومع الارتفاع الأخير في أداء السيارات الكهربائية والإقبال عليها والتزام “بريجستون” بتقديم حلول التنقل المستدامة والمتقدمة،

تم تطوير حوالي 30% من تجهيزات المعدات الأصلية الجديدة في العام الماضي،

من قبل “بريجستون” خصيصاً لقطاع السيارات الكهربائية.

فبدءاً من تقنية “أولوجيك” (ologic)، التي تم ابتكارها خصيصاً لسيارة “بي. أم. دبليو” الكهربائية بالكامل “آي 3” (i3)، إلى تقنية “إنلايتن”،

دعمت “بريجستون” على الدوام تطوير المركبات الكهربائية من خلال تقنياتها الثورية في مجال تصنيع الإطارات.

 

 

 

تحالفات طويلة الأمد مع الشركاء وعقد شراكات جديدة

 

شهد عام 2020 أيضاً تعاون “بريجستون” مع “لامبورغيني”،

لأول مرة كمورد حصري للإطارات لسيارتها الرياضية الفائقة “هوراكان أس. تي. أو” (Huracan STO).

كما أنه وبالرغم من انتشار جائحة كورونا، طورت “بريجستون” إطارات “بوتينزا” (Potenza) الرياضية،

والتي قدمت أداء سيارة “هوراكان” المذهل على مسارات السباق لمستخدمي الطرق.

 

كما طورت “بريجستون” إطارات “بوتينزا” الرياضية للسيارة الرياضية الخارقة “أم. سي 20” (MC20) لشريكها طويل الأمد “مازيراتي”.

وكشريك حصري للإطارات، عززت إطارات “بوتينزا” الرياضية المصممة خصيصاً من “بريجستون”،

قدرات التحكم والسيطرة للسيارة “أم. سي 20” وذلك لرفع أدائها العام.

 

كما أنه وبالإضافة إلى تعاونها مع العلامات التجارية العريقة في عالم صناعة السيارات،

تعاونت “بريجستون” أيضاً مع شركة “إينوس أوتوميتف”، الوافد الجديد إلى عالم صناعة السيارات،

حيث سيتم طرح سيارتها المبتكرة رباعية الدفع “غرينادير” (Grenadier)

في الأسواق أوائل العام 2022 مع إطارات “دويلر أيه/تي 001” من “بريجستون” كإطارات قياسية.

 

كما تم إطلاق بريجستون لتقنية إنلايتن المبتكرة وخفيفة الوزن خلال عام 2020،

التي تمكن الإطارات من إبداء مقاومة التدحرج والتي تقل بنسبة 30% عن إطارات بريجستون  الصيفية

مما يقلل استهلاك الوقود أو إطالة عمر البطارية – ويخفض من وزن الإطار بنسبة تصل إلى 20%.

وهذا ما يعادل تخفيضاً يصل إلى 2 كلغ في موارد المواد الخام المطلوبة لإنتاج كل إطار،

وهي ميزة بيئية أخرى لجهة استخدام الموارد وإدارة مرحلة نهاية العمر الافتراضي النهائية للمنتج.

وظهرت هذه التقنية لأول مرة على الطرقات على سيارة آي. دي3 الكهربائية بالكامل من فولكس فاغن،

حيث تم منذ ذلك الحين توفيرها في 10 تجهيزات وتطبيقها من قبل العديد من الشركات المصنعة للسيارات واستخدامها في عدد من الطرازات،

مثل السيارة الرياضية الكهربائية “آي. دي4 من فولكس فاغن وكذلك سيارتها الجديدة غولف 8 .

 

وتعليقاً على الإنجازات التي حققها قسم المعدات الأصلية لدى بريجستون أوروبا والشرق الأوسط والهند وأفريقيا خلال 2020،

قال ستيفن دي بوك، نائب رئيس قسم شؤون المستهلكين لعمليات الاستبدال، والمعدات الأصلية لدى بريجستون أوروبا والشرق الأوسط والهند وأفريقيا :

كانت 2020 بمثابة محطة لمراجعة جميع مشاريعنا- من البداية للنهاية،

حيث استطعنا إحراز تقدم كبير في هذه الرحلة على مدار الإثني شهراً الماضية،

من خلال التركيز على الاستدامة أولاً وقبل كل شيء، ومع بذلنا جهوداً كبيرة،

لاستخدام مواد أولية أقل وتطوير وتطبيق تقنيتنا الافتراضية لتطوير الإطارات حيثما كان ذلك ممكناً،

واستخدام تقنيات الإطارات المستدامة التي نعمل عليها، مثل “إنلايتن” على المزيد من الإطارات.”

 

كما أضاف دي بوك: “نعمل على دفع حدود الابتكار قدر الإمكان في مجال إنتاج الإطارات ،

لتقديم منتجات جديدة تم تطويرها بطرق أكثر استدامة لتوفير أداء مستدام على نحو متزايد.

ونحن نفخر بتعاوننا مع أبرز شركات تصنيع السيارات في العالم

لتلبية أهدافنا البيئية المشتركة وتشكيل مستقبل أكثر استدامة للتنقل.”

 

سجل فى قائمتنا البريدية لتصلك آخر الأخبار

 

 

 

شاهد أيضاً

تيري نيكول :تبرهن مجموعة المالكي ومجموعة مانتراك ومجموعة سيرا عن ريادة المنطقة للابتكارات الرقمية

تيري نيكول :تبرهن مجموعة المالكي ومجموعة مانتراك ومجموعة سيرا عن ريادة المنطقة للابتكارات الرقمية

تيري نيكول :تبرهن مجموعة المالكي ومجموعة مانتراك ومجموعة سيرا عن ريادة المنطقة للابتكارات الرقمية قال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *